الأحد، 4 ديسمبر، 2011

, آحَبكك !

!
مَ عندَي َشيُ آقُوْله آلا آشَتٌقْتِ لَككّ !
. . . لَو ثَآنِي تسًألنِيَ بَقُولْ ’آشَتقتُ لككّ ,
لآشَفتُككّ آنُسآنٌي وآصصِيرَ { آتأملككّ
آنَتْ آلوَحِيدّ آللَي يَخَليِنيّ بَ ذهَول !
يَ حَلمُي آللَي طُولِ عُمَريَ آتَبعككّ
, وآلَليلَ بَ غُيابككَ علَى عِيني يَطُولَ
آحَلمٌ وآطِيرٌ بَ دَنِيتٍي وآتَخِيلككّ
قصصَة عمر وآنَا معَككّ بَ آحَلى آلفُصُولّ !
ككَل شَيََ فِينِي يَ حَبِيِبَيّ { يعَشقَككّ
وآلقَلبُ نَبْضَآتههّ عن آحَساسههّ تَقوُل :
فيَ ككَل عِرَقٍ مِنَ عُرُوقِيَ صَآر لككّ ’
قَلبٍ يحبَككّ عنههّ حبككّ مَ يَزُولّ !

. . . . .


{ خَآلدّ , 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق